الصلاة...الصلاة...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الصلاة...الصلاة...

مُساهمة  ibntaiba في الأربعاء أغسطس 26, 2009 11:26 am



إن الصلاة هي الصلة المباشرة بين الإنسان الفاني وربه الباقي. إنها الإنطلاقة من حدود الواقع الأرضي الصغير إلي مجال الواقع الكوني الكبير إنها الروح والندي والظلال في الهاجرة إنها اللمسة الحانية للقلب المتعب المكدود ومن هنا كان رسول الله صلي الله عليه وسلم إذا كان في شدة قال: ( أرحنا بها يا بلال) ويكثر من الصلاة إذا حزبه أمر ليكثر من اللقاء بالله إنها العبادة التي تفتح القلب وتوثق الصلة وتيسر الأمر وتشرق بالنور وتفيض بالعزاء والسلوي والراحة والإطمئنان.

وقد بني الإسلام علي خمسة أركان منها إقامة الصلاة في حديث النبي صلي الله عليه وسلم ( بني الإسلام علي خمس: شهادة ألا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وحج البيت من استطاع إليه سبيلا) فليس الإسلام هو الخمس لكن الإسلام بني علي هذه الخمس والتي إن هدمت هدم وإن أقيمت أقيم.

والصلاة أول ما يحاسب عليه العبد يوم القيامة إذا صلحت صلح سائر عمله وإذا فسدت فسد سائر عمله.

والصلاة نظافة وتجمل وهي رياضة بدنية وهي قوة روحية ونفسية وهي قوة خلقية وترتبية عسكرية.

وجعل الله الصلاة علي المؤمنين كتابا موقوتا، أمرهم بإقامتها حين يمسون وحين يصبحون وعشيا وحين يظهرون كررها خمس مرات في اليوم لتكون (حمًامًا) روحيا للمسلم يتطهر بها من غفلات قلبه، وأدران خطاياه وقد مثًل النبي صلي الله عليه وسلم هذا المعني في حديثه الشريف فقال: ( أرأيتم لو أن نهرا علي باب أحدكم، يغتسل فيه كل يوم خمس مرات، فهل يبقي علي بدنه من درنه شئ ) .. قالوا: لا .. قال فذلك مثل الصلوات الخمس يمحوا الله بهن الخطايا).

وللصلاة ناحية نفسية ينبغي أن نحرص عليها وأن نستوعبها فإنه ما من احد إ وفي كل ذرة من بدنه أثر نعمة الله عليه الذي يطعمه من جوع.

ومن حق المنعم أن نقول له بين الحين والحين: ( الحمد لله رب العالمين).

ومن حق من يتركنا نخطئ دون أن يعجل علينا بالعقاب أن نعرف له صفته الواسعة الجليلة، صفة الرحمة ، وأن نذكره باسميه الحسنيين ( الرحمن الرحيم).

ثم نعلم أننا عائدون إليه( مالك يوم الدين) ثم نعاهده علي أن نكون عبادا له، تابعين له ، مستعينين له، متجهين إليه: ( إياك نعبد وإياك نستعين).

ثم لنعلم أننا مهما أوتينا من ذكاء، ومهما حرصنا عليه من مصلحتنا فإننا أفقر الخلق إلي هداية الله، فإذا لم يعنا ولم يهد قلوبنا فإننا ضائعون فلنضرع إليه أن يهب لنا هذا الخير المعنوي:

( اهدنا الصراط المستقيم * صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين).

إن الصلاة مناجاة لله علي هذا النحو، وأثرها الأول أن تُعلم الناس الإخلاص لله، الإخلاص في معرفة الآخرين ومعاملتهم لأن الذي يُدرب نفسه علي المناجاة الخاشعة والعمل الصالح خمس مرات كل يوم ينبغي أن يكون نقيا لا يعرف النفاق ولا المداهنة ولا الغش ولا سوء العمل ولا سوء الخلق.

ibntaiba

عدد المساهمات : 151
تاريخ التسجيل : 31/10/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الصلاة...الصلاة...

مُساهمة  @ISS@ في الجمعة أكتوبر 09, 2009 9:05 pm

جعل الله هذا المجهود في ميزان حسناتك بارك الله فيك

@ISS@

عدد المساهمات : 227
تاريخ التسجيل : 22/11/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى